3

:: ألكسندر بالياك - ترجمة وتقديم ::

   
 

التاريخ : 11/05/2016

الكاتب : خيري حمدان   عدد القراءات : 1079

 


 

 

ولد الأديب الصربي ألكسندر بالياك عام 1954 في مدينة تسيركوفنا، وله العديد من كتب الأمثال والحكم والمختارات أهمّها "داخل حدود الديمقراطية" 1988، "جمع مشبوه للكلمات" 2000، "الحرب هي التي بدأت أولا" 2007 وغيرها كثير. حصل على العديد من الجوائز الوطنية في الأدب الساخر وترجمت أعماله للّغات الإنجليزية، الفرنسية، الإيطالية، الألمانية، الروسية، البولندية، التشيكية وغيرها، يعمل ويعيش في العاصمة الصربية بلغراد.

 

مقولات وحكم

* * *

الحكمة هي فيض الروح في فضاء محدود.

* * *

ما فائدة الديمقراطية أمام الباب، وقد أصبحنا خارج المنزل؟

* * *

نحن محاصرون، كلّ ما حولنا غربة.

* * *

الحرب هي الملامة وقد بدأت أولا.

* * *

 عدا عن الإبادة العرقية، لم تشهد بلادنا أحداثًا أكثر جدية.

* * *

كان على الصرب والكرواتيين الانفصال، لصعوبة تواجد فضيلتين في مكان واحد.

* * *

الجلاد كان برفقة الضحية في أصعب لحظات حياتها.

* * *

الدكتاتور يشاطر الشعب مطالبه: يريد حلّ المشاكل والصعاب منفردًا.

* * *

العديد يتمكّنون من التقرُّب إلى الحاكم، الشجعان والأقلّ تقزّزًا يُظهرون له مزيدًا من الاحترام والتقدير.

* * *

المتظاهرون اكتسحوا بظهورهم بعنف هراوات رجال الأمن على حين غفلة.

* * *

أكلنا سمكة الأمنيات الذهبية، تلك كانت رغبتنا الأولى.

* * *

يمكنهم قتلنا بصورة ضئيلة، الحياة عندنا شبه معدومة.

* * *

مهما تأخّر الوقت لا بدّ للمستعمر أن يندم، لا توجد هنا بوادر لحياة كريمة.

* * *

هناك شخصٌ واحد يتحمّل كامل المسؤولية، قد تكون مصادفة أن يكون المعني هو الذي فاز بأصواتنا.

* * *

أنا مع الحوار، نقطة!

* * *

حلمت بك ليلة الأمس، ألا تخجلين؟

* * *

تزوجت بسبب فضولي الشديد، كنت أرغب بمعرفة ما إذا كانت هناك حياة ما بعد الموت.         

* * *

صحيح بأنّني قلت نعم أمام القاضي خلال مراسم عقد الزواج، لكن كلمتي أخذت في السياق العام، وفهمت باعتبارها موافقة على الزواج.

* * *

الشخص الذي اعتبرته ذكيًا إلى وقت قريب، أخبرني بانّه قد قرأ كتبًا أفضل من مؤلفاتي!

* * *

لم يخطر ببالي أبدًا أن أقارن نفسي بليوناردو دافنشي، من هو ليوناردو على أيّة حال؟

* * *

في الغد ينتظرنا عمل كثير، نحمد الله، يمكن لنهار الغد أن ينتظر.

* * *

هل بقي شيئٌ بعد كلّ شيء؟    

* * * * * *

 

 

 
   
 

التعليقات : 0

 

   
 

.