3

:: وحدها ابتسامتك تهزمني ::

   
 

التاريخ : 23/01/2011

الكاتب : خيري حمدان   عدد القراءات : 1577

 


 

 

وحدها ابتسامتك تهزمني كل صباح، فنجان القهوة المحروق بشمع العمر يوقظ في أعماقي دفقًا من نداءات منسية، حضورك المتحفز.. ابتسامتك ثانية وثالثة تهزمني صباح مساء! كيف تتحفز المشاعر لتقاتل سبات الحياة؟ أنا لا أخشى العتمة ياصاحبتي، لينقطعْ تيار الكهرباء وقتما يشاء، حتى وإن قرر الموت الحضور لمعانقة الجسد يا صاحبتي في العتمة! لا أخشى سوى حالة السبات حين تنفجر الحياة من حولي، بالله عليك اتركي الابتسامة تنطق بدلاً منك، تهمس، تصارع حالات ضعفي.. اتركي عبق القهوة يملأ حجرات البيت يا صاحبتي، لعل الله ينظر إلينا بعين الرضا، لعل عين الشمس تلمع، تشعّ، تطبع قبلاتها الدافئة على وجناتنا.

وحدها ابتسامتك تهزم وحدتي، تراقصني، تقرأ رسائل عشقي العابرة، تفتح سراديب أحلامي المنسية، تودي بي إلى المطهر، إلى حدائق معلقة بعيدًا عن أعين البشر، أضع قلمي جانبًا إكرامًا لصمتك، أصرّ على هجر مضجعي .. لا تطلبي الكثير في الأثناء لأن القلب تزداد نبضاته كلما لاح طيفك، إذا قلت أحبك فقط فلا تصدقيني! يصعب علي الاعتراف بين يديك، صدقي صمتي وامنحيني ابتسامتك كلما مرت ضبابة في الأنحاء، لعلّ السماء تستمع لندائي .. لعل القلم يجد طريقه إلى أصابعي ثانية كلما .. كلما مرّ طيفك وطغى عطرك ورائحة الحلم من جسدك.

 

 

 
   
 

التعليقات : 2

.

23-01-2011 11:5

خيري حمدان

أتمنى أن تدوم الابتسامة على شفتيك سيدتي المبدعة سوزان
شكرا لطلتك البهية


.

23-01-2011 08:0

سوزان

طوبى لابتسامة تهزم صمتاً وتثمر حنيناً

 


 

   
 

.